المركز الإعلامي

 
 

«مول الإمارات» يستقبل السنة الصينية الجديدة بأجمل العروض والفعاليات الشعبية والتراثية الصينية

عروض وجوائز يومية بقيمة 15 ألف درهم
عروض فنية بصرية تجسد أجمل الفنون الشعبية التقليدية ورقصات الأسد والتنين المميزة
أجمل ملامح الثقافة الصينية مع فنون الخط الصيني على حبَّات الأرز 

 

يستقبل «مول الإمارات»، أول منتجع تسوُّق في العالم وأبرز الوجهات الفخمة في دبي، احتفالات السنة الصينية الجديدة بأجمل الفعاليات الثقافية والتراثية الصينية والعروض والمسابقات المميزة، والتي ستتواصل خلال الفترة ما بين 3 ولغاية 13 فبراير.

ويعتبر «مول الإمارات» وجهة التسوق والأزياء والحياة العصرية الأبرز في دبي، ويمثل الوجهة الأمثل خلال هذه الفترة للزوار والسياح الصينيين القادمين إلى الإمارات العربية المتحدة، حيث يستضيف المركز أقوى العروض والفعاليات الترفيهية، والفقرات الفنية التراثية التي ستجوب أنحاء المركز لتنشر أجواء البهجة والفرح. 

وفي هذا الصدد، قال حسين الموسى، مدير «مول الإمارات» لدى «ماجد الفطيم العقارية»: "هناك توافد مستمر من السياح الصينيين الراغبين بالاستمتاع بأفضل تجارب التسوق والترفيه التي توفرها دبي، حيث شكلت التسهيلات الأخيرة التي أقرت في قوانين تأشيرة الدخول للمواطنين الصينيين عاملاً هاماً في زيادة أعداد هذه الفئة الهامة من الزوار".

وأضاف: "يوفر مول الإمارات خيارات عديدة ومتنوعة تمكن السياح الصينيين من الاستمتاع بتجارب سياحية متكاملة في مكان واحد كالإقامة في أرقى الفنادق العالمية والوصول السهل والمريح إلى أشهر الأسماء والعلامات التجارية الدولية، وأبرز الخيارات الترفيهية العائلية، بما في ذلك سكي دبي، وفوكس سينما. لتوفير أسعد اللحظات لزوار كل يوم، وتشكل احتفالات السنة الصينية الجديدة فرصة فريدة للترحيب بالزوار الصينيين عبر استضافة أجمل الفعاليات الثقافية والتراثية الصينية التي تشعرهم كأنهم في وطنهم، والتي تسلط الضوء في الوقت ذاته على الإرث الثقافي والحضاري الغني لهذا البلد أمام باقي زوار المركز".

ويستضيف «مول الإمارات» بهذه المناسبة إنتاج بصري مميز بعنوان "حلمت حلماً"، والذي سينطلق بالزوار في رحلة إلى العالم الساحر لأحلام ورؤى فتاة صغيرة، وليبهر الجمهور بأجمل الفنون الشعبية التقليدية ورقصات الأسد والتنين الشعبية، والفقرات الفنية التي تجمع بين الحركات والرقصات بفنيات عالية مصحوبة بمؤثرات فنية وبصرية. وستقام هذه العروض عند الساعة 5:00، و6:15، و7:45 و9:45 يومياً خلال الفترة ما بين 3 وحتى 13 فبراير. 

وسيتحول ركن الأزياء الفاخرة في المركز إلى ما يشبه المركز الثقافي، حيث سيسلط الضوء على الحرف اليدوية والفنية الصينية، وسيتمكن الزوار من المشاركة في ورش العمل المختلفة بما في ذلك فن الخط الصيني، وفن تصميم المظلات اليدوية الصينية، والرسم حبَّات الأرز، أو المشاركة في لعبة ماه جونغ الشعبية التي تتطلب مهارة ودقة في الحساب والتركيز. 

وأشارت أحدث التقارير الصادرة مؤخراً عن دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي إلى أن الصين أصبحت رابع أكبر مصدر للسياح القادمين إلى دبي، فيما يمثل نمو سنوي مركب بنسبة 12 بالمائة من العام 2018. و أصبح مول الإمارات وجهة التسوق المفضلة للسياح الصينين الباحثين عن العلامات التجارية الفاخرة و الخدمات المتميزة والانشُطة العائلية في مكان واحد، ويمكن للزوار الصينيين التجول بسهولة والوصول إلى وجهاتهم في المركز دون عناء إذ تتيح المنشورات والخرائط المطبوعة باللغة المندرينية، وطواقم خدمة العملاء المتحدثين باللغة المندرينية توفير تجربة مريحة ومميزة لهم. كما سيتمكن المتسوقون الآن إجراء الدفعات للمشتريات مباشرة عبر تطبيق "وي تشات باي". وإضافة إلى ذلك، يوفر مول الإمارات خدمة الحافلات المجانية من وإلى أبرز الفنادق في دبي لتوفر خياراً سهلاً لوصول السياح إلى المركز خلال فترة الاحتفالات.

وتعتبر السنة الصينية الجديدة من أبرز الفعاليات الاحتفالية للعائلات التي تجتمع خلالها أجيال مختلفة لإحياء ذكرى الأحبة، وإبراز مشاعر البهجة والفرح عبر تزيين المنازل باللون الأحمر تحديداً وبالمصابيح التقليدية، إضافة إلى شراء الملابس والأحذية والإكسسوارات الجديدة. كما تعتبر المأكولات عنصراً بارزاً من ملامح الاحتفالات برأس السنة الصينية الجديدة بوجود مأكولات احتفالية خاصة مثل الأسماك، واليوسفي، والزلابية.

ويحرص المركز خلال احتفالات السنة الصينية الجديدة على مكافأة الزوار بالعديد من العروض والفرصة للفوز بجائزة يومية بقيمة 15 ألف درهم. وستتاح الفرصة للزوار الذين ينفقون 1000 درهم أو أكثر لدى أي من المتاجر أو المطاعم أو المراكز الترفيهية في المركز للدخول في السحب على الجائزة. 

للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة: www.malloftheemirates.com